فينس مكمان غير سعيد من سلوك شارلوت فلير أثناء تبديل الألقاب مع بيكي لينش | المصارع

فينس مكمان غير سعيد من سلوك شارلوت فلير أثناء تبديل الألقاب مع بيكي لينش

فينس مكمان غير سعيد من سلوك شارلوت فلير أثناء تبديل الألقاب مع بيكي لينش
شارلوت فلير فينس مكمان
كما رأينا في مقطع الحدث الرئيسي من عرض سماك لهذا الأسبوع جرت عملية تبديل الألقاب بين بيكي لينش والتي أصبحت البطلة الحالية للرو وشارلوت فلير والتي أصبحت البطلة الحالية لسماكداون.

خلال هذا المقطع لم تسر الأمور كما هي مخطط لها فقد كان من المفترض أن تتم عملية تبديل الألقاب بتسليمها بهدوء لسونيا ديفيل وهي تتكلف بالباقي.

لكن ما حدث أن شارلوت فلير ألقت لقبها على أرضية الحلبة بدلاً من إعطائه إلى لينش يدا بيد الأمر الذي أغضب بيكي وردت بإلقاء لقبها في وجه شارلوت.


وبعد هذا المشهد نشب خلاف وراء الكواليس بين شارلوت فلير وبيكي لينش حيث أكدت "ذا مان" أن شارلوت حاولت عن قصد جعلها تبدو غبية أمام الجمهور خلال مقطع "تبديل الألقاب" بينما رفضت شارلوت فكرة أن "تبدو ضعيفة" أمام بيكي.

وقال مصدر إنه خلال المشادة اللفظية بين شارلوت وبيكي كادت أن تسوء الأمور أكثر مع غليان بيكي وإصرار شارلوت على أنها هي المحقة، ولتهدئة الخلاف طلب مسؤول من شارلوت مغادرة المبنى وتمت مرافقتها إلى خارج المبنى بصحبة رجال الأمن.

وبحسب ما ورد فقد كان من المفترض في مقطع "تبديل الألقاب" أن تنتزع لينش حزام فلير وتتفاخر بكونها "بيكي صاحبة اللقبين" بينما تأمرها سونيا ديفيل بتسليم حزام سماكداون إلى شارلوت لكن "ذا كوين" خرجت عن السيناريو المكتوب بتعمدها إسقاط اللقب على الحلبة وذلك لإهانة بيكي.

وأفادت Fightful أن شارلوت رفضت في الأساس فكرة "تبديل الألقاب" وحاولت طوال اليوم الذي يسبق العرض تغيير الفكرة على عكس بيكي لينش التي أيضا لم يعجبها حوار "تبديل الألقاب" لكنها نفذت ما هو مطلوب منها.

ووفقا ل PWInsider فإن فينس مكمان غير سعيد بما فعلته شارلوت فلير وغادرت منطقة الكواليس دون التحدث معه واتجهت مباشرة إلى مدينة أورلاندو لحضور عرض AEW Dynamite لدعم خطيبها أندرادي.