جولدبيرج يعلق على احتمال أن يصبح ابنه كايج مصارعا | المصارع

جولدبيرج يعلق على احتمال أن يصبح ابنه كايج مصارعا

جولدبيرج يعلق على احتمال أن يصبح ابنه كايج مصارعا
كايج ابن جولدبيرج
لقد شاهدنا في عرض سمر سلام خسارة جولدبيرج أمام بوبي لاشلي على بطولة WWE ورأينا كيف تدخل كايج الإبن لإنقاذ أبيه من لاشلي لكن كايج وقع في قبضة "الأول مايتي" الذي لم يرحمه.

وفي حديثه مع "La Previa de WWE" أعطى جولدبيرج رأيه الصادق حول ما إذا كان ابنه كايج سوف يسير على خطاه ويصبح مصارعًا محترفًا.

وقال عضو قاعة المشاهير أنه لا يعرف ما إذا كان ابنه لديه خطط ليصبح مصارعًا ومع ذلك أوضح جولدبيرج أنه سيدعم ابنه بغض النظر عن الاتجاه الذي سيسلكه في المستقبل.

إليكم تصريحات جولدبيرج:


"أنا متأكد من أنني لا أعرف ولا أملك أي فكرة عما سأفعله في هذا الموقف، الحقيقة أنني ووالدته نحن ندعم كل ما يفعله فهو يتخذ قرارًا ونحن ندعمه بنسبة 100٪"

وتابع جولدبيرج: "في واقع الأمر بعد هذه المقابلة سأتحدث معه حول هذا الموضوع لكن كما تعلمون هذا جسر سأضطر إلى عبوره إذا كان في الواقع قد بني أمامي."

وأضاف: "لا أعرف ما إذا كان هذا شيئًا يرغب في متابعته ولكن كأب فسأساعده لكي يصبح مصارعا إن أراد ذلك وأنا أعلم أنه لن يفعل شيئًا آخر سوى الإستمرار في تشريف اسم العائلة بطريقة إيجابية."

وحول الإختلاف بين عائلته وبين عائلة المصارعة الشهيرة "الميستريو" قال جولدبيرج:


"إنه مجال متوراث في عائلة ري ميستريو منذ أجيال. بالنسبة لي فالأمر مختلف كثيرًا لقد جئت إلى المصارعة في وقت متأخر من حياتي وأصبحت شيئًا كنت متحمسًا له للغاية لكنه لم يكن شيئًا نشأت على محبته لأن كرة القدم كانت هدفي"

"أعتقد أن الأمر نفسه يحدث مع ابني كايج على الرغم من دخوله للمجال بعمر 15 عامًا فهذا سيجعله في وقت أقرب بكثير مما كان عليه الأمر بالنسبة لي. لذا مرة أخرى أنا فخور بما أنجزه ابني حتى الآن وأنا فضولي وأتوقع الكثير بالنسبة له."