نيكي بيلا تكشف تفاصيل تعرضها للتحرش الجسدي مرتين عندما كانت مراهقة | المصارع

نيكي بيلا تكشف تفاصيل تعرضها للتحرش الجسدي مرتين عندما كانت مراهقة

نيكي بيلا تكشف تفاصيل تعرضها للتحرش الجسدي مرتين عندما كانت مراهقة
فتحت المصارعة نيكي بيلا قلبها من خلال مذكراتها في كتابها الجديد بعنوان "Incomparable" حيث كشفت عن تفاصيل تعرضها للتحرش الجسدي عندما كانت مراهقة وقالت إنها كانت ضحية لهذا الفعل الشنيع مرتين في حياتها.


وقالت نيكي بيلا إنها تعرضت في المرة الأولى للتحرش الجسدي عندما كانت في 15 من عمرها من قبل شخص اعتقدت أنه صديق لها، وأضافت أن عملية التحرش تكررت للمرة الثانية في سن 16 بعدما تم تخديرها من قبل رجل كان في الكلية في ذلك الوقت.

وكتبت نيكي ما يلي في الكتاب: "إنها جريمة مروعة في ذلك الوقت تبعها العار واللوم وأشعر بأنه أسوأ تقريبًا من الألم الأصلي وعندما يحدث لك شيء من هذا القبيل فأنت تفهم عقلية إلقاء اللوم على الضحية ومدى سهولة الشعور بالخجل بدلاً من الغضب وكم من السهل أن تشعر أنه كان بإمكانك إيقاف التحرش بنفسك."



وأخبرت نيكي مجلة People أنه عندما حدث ما حدث شعرت بالخجل الشديد وألقت اللوم على نفسها لذلك أبقت الأمر سراً وتقول إن الحوادث السابقة تسببت لها في فقدان ثقتها بنفسها وفي علاقاتها مع الآخرين وأضافت أنها حريصة على مشاركة حقيقتها على أمل مساعدة الآخرين الذين تعرضوا لنفس المواقف المماثلة.


يحتوي كتاب "Incomparable" على الكثير من القصص التي لم يتم روايتها في فترة مراهقة التوأم نيكي وبري بيلا ومسيرتهما المهنية في WWE وأكثر من ذلك بكثير، الكتاب متاح حاليا على موقع amazon وشاركت أختها بري بيلا أيضا في تأليفه.